رئيس مجلس الإدارة
أحمد عصام فهمي
رئيس التحربر
عبدالحميد العش

كل النجوم صوت وصورة

محسن محي الدين : عودة نسرين للتمثيل مستحيلة وأتمت حفظ القرآن بعد اعتزالها

نسرين ومحسن محي الدين
نسرين ومحسن محي الدين

فنانة من طراز خاص، فضلت الاعتزال في قمة نجوميتها، وعلى الرغم من اعتزالها منذ سنوات عديدة إلا أن جمهورها لم ينسها أو ينسى أعمالها، الفنانة الرقيقة نسرين والتي تزوجت من الفنان محسن محي الدين، درست في الكونسرفتوار، ثم اتجهت إلى التمثيل، واليوم يروي محسن محي الدين أسلوب حياتها بعد الاعتزال وسبب ابتعادها عن الأضواء في تصريح خاص لـ خبر أبيض. 



 

 وقال محسن : اعتزلت نسرين بكامل إرادتها وهي كانت رغبتي أيضاً ولكنها سعدت جداً بعد اتخاذها هذا القرار الهام، كانت الأوردرات بالنسبة لها والاستيقاظ مبكراً والخروج من المنزل شيء مرهق جداً، وعبء شديد، ولكنها الآن أسعد بكثير فهي تقوم بفعل ما تحبه لنفسها ولا تعيش للمهنة كالسابق، فمهنة التمثيل من عيوبها أن الفنان لابد أن يعيش لها فقط، ويتنازل عن هواياته وحياته الخاصة. 

 

وتابع : هي تحب الحرية ولا تحب شعور كونها مقيدة بأي شيء، والآن هي تحررت، وبرغم اعتزالها إلا أنها دائماً مشغولة تحب جداً ممارسة الرياضة باستمرار وتعلم لغات مختلفة، كما أنها أتمت حفظ القرآن بعد اعتزالها، حتى نحن لا نجد وقت  للجلوس معها، كما أني سعدت جداً بقرارها، فوجود الأم هام جداً تواجها بالمنزل بالنسبة للأبناء، ولا أقول أن المرأة مكانها المنزل فقط، ولكن الله أعطى للأنثى قوة احتمال أكبر من الرجل بكثير تستطيع تحمل ضغوطات أكثر، وهي قادرة على ذلك، ولكن قرار اعتزالها كان موفقاً.

 

وأضاف : التمثيل كان يستحوذ على جزء كبير من وقتها وحياتها ونحن نحتاج لوجودها، وهي لا تحن مطلقاً لأيام التمثيل ولا تراودها فكرة العودة من الأساس، لكنها تعيش حياتها بهدوء بلا ضغوطات أو أضواء.