رئيس مجلس الإدارة
أحمد عصام فهمي
رئيس التحربر
عبدالحميد العش

كل النجوم صوت وصورة

قصة أغنية الأقصر بلدنا التي غناها وائل الفشني في إحتفالية الكباش بعد 54 عام علي عرضها

محمد العزبي - الفشني
محمد العزبي - الفشني

انتهت منذ قليل فعاليات حفل افتتاح طريق الكباش في الأقصر، والذي حظي بإهتمام كبير في جميع أنحاء العالم، لأنه أقدم طريق أثري في العالم، وانتهى تطويره مؤخرا بعد الجهود المبذولة من الدولة.



 

وشارك عدد من عربات الحنطور التي تتميز بها مدينة الأقصر، وأضاءت جوانبها، بإعادة تجسيد أغنية فرقة رضا الشهيرة الأقصر بلدنا بلد سواح، وجاء ذلك خلال الاحتفال بافتتاح طريق الكباش بالأقصر، بحضور الرئيس عبدالفتاح السيسي، والسيدة قرينته ولفيف من الوزراء ورجال الدولة والمحافظين.

 

وفي نهاية الحفل تم عرض أغنية الأقصر بلدنا خلال افتتاح طريق الكباش في عرض استعراضي راقص أمام رئيس الجمهورية، وعدد من الوفود الرسمية، حيث تم إعادة عرض الأغنية الأيقونة بعد ما يقرب من 54 عامًا علي عرضها في فيلم غرام في الكرنك عام 1967 بصوت الراحل محمد العزبي.

 

وأغنية الأقصر بلدنا كان لها العديد من الكواليس وقت تصويرها، حيث بدأت الحكاية حين إختار محمود رضا، سائق الحنطور أبو الوفا عبدالراضي، ليقود أول عربة إلي جانب المطرب محمد العزبي، وكان سبب اختياره له أن عربته كانت أفضل عربة من حيث الشكل، إضافة إلى أنه كان يملك حصانًا لونه ذهبي، وكان متزوج حديثًا وكانت زوجته تهتم بملابسه الجديدة، فلذلك وقع الاختيار عليه، وتقاضي مكافأة 5 جنيهات، وتم تقديم أغنية ورقصة الأقصر بلدنا لفرقة رضا على المسارح فى مصر وعدد كبير من دول العالم