رئيس مجلس الإدارة
أحمد عصام فهمي
رئيس التحربر
عبدالحميد العش

كل النجوم صوت وصورة

في ذكرى ميلادها .. قصة الطفلة التي وجدتها تحية كاريوكا أمام شقتها وأوصت فيفي عبده بتربيتها

فيفى عبده - تحية كاريوكا
فيفى عبده - تحية كاريوكا

تحل اليوم الإثنين، 22 فبراير، ذكرى ميلاد الفنانة الكبيرة تحية كاريوكا، أيقونة الرقص الشرقي، التي تعد واحدة من أشهر الممثلات في تاريخ السينما المصرية، عملت في بداية حياتها مع الراقصة محاسن محمد، قبل أن تنضم بعدها لفرقة بديعة مصابني.



 

وتزوجت الفنانة الراحلة 17 مرة، وكانت أولى زيجاتها من الفنان رشدي أباظة، وكانت هي أيضا الزوجة الأولى في حياة دنجوان السينما، وكانت تتمنى أن تنجب منه، إلا أن أمنيتها لم تتحقق، وانشغلت بعدها بالفن.

 

وقبل وفاتها بفترة قصيرة وجدت على باب شقتها طفلة رضيعة، أسماها الشيخ الشعرواي اسم عطية الله، بعد أن كانت تنوي كاريوكا تسميتها بـ عطيات، وقبل وفاتها أوصت الفنانة رجاء الجداوي ابنة شقيقتها، بأن تمنح الطفلة عطية الله للفنانة فيفي عبده التي قامت بتربيتها. 

 

وتفرغت كاريوكا في منتصف الخمسينات للسينما، واعتزلت الرقص مؤقتا، وقامت ببطولة عدد كبير من الأفلام المهمة في ذلك الوقت، منها : لعبة الست، شباب امرأة، خلي بالك من زوزو، أم العروسة، وداعا بونابرت، السقا مات، وغيرها، كما قدمت للمسرح عدد كبير من العروض مع إسماعيل يس، كما أسست فرقتها المسرحية مع زوجها فايز حلاوة.

 

وتعرضت عام 1999 لأزمة صحية عقب إصابتها بأزمة حادة في الجهاز التنفسي، وتوفيت عن عمر ناهز الـ 80 عاما.