رئيس مجلس الإدارة
أحمد عصام فهمي
رئيس التحربر
عبدالحميد العش

كل النجوم صوت وصورة

بعد 14 سنة هوا وفضايح .. ماهو مصير عائلة كارديشيان بعد توقف برنامج «kardashians» ؟

Kardashians
Kardashians

انطلق برنامج تلفزيون الواقع «kardashians» الأكثر شهرة في العالم منذ عام 2007، وحقق نجاحا كبيرا على مستوى البرامج التلفزيونية، إلى جانب النجاح الكبير والشهرة الواسعة لعائلة كارداشيان، حيث كان البرنامج هو السبب الرئيسي لشهرة جميع أفراد العائلة، والعمل من تأليف رايان سيكرست وإليوت جولدبرج، وإخراج كريستوفر راي.  



 

في البداية، كان برنامج «kardashians»، عبارة عن مسلسل تلفزيون واقعي يستعرض الحياة الشخصية والمهنية للعائلة الشهيرة المكونة من كيم كارداشيان وكلوى كارداشيان وكورتنى كارداشيان ووالدتهم كريس جينر، قبل أن ينضم إليهن باقي أفراد العائلة، إذ كانت شقيقتيها كيندال وكايلي جينير طفلتين، مع بدء عرض البرنامج لكن لاحقاً، صنعت كل منهما نجوميتها الخاصة، وعلى الرغم من تعرّض البرنامج في البداية لانتقادات كثيرة، حقق البرنامج نسبة مشاهدة ضخمة وحاز على جوائز كثيرة من ضمنها أكثر البرامج نجاحا على قناة «E».

 

وبعد 14 عاما من النجاح، فاجأت كيم كارداشيان جمهورها حول العالم بإعلانها اليوم عبر حسابها على تويتر، أن البرنامج قارب على النهاية، وأن الموسم الجديد القادم في بداية 2021، هو الظهور الأخير للعائلة بعد 20 موسم من النجاح الكبير، حيث قالت : إلى معجبينا المذهلين، لقد اتخذنا القرار الصعب كعائلة بتوديع «kardashians»، قلوب ثقيلة وحزينة، فبعد 14 عامًا، و20 موسمًا، ومئات الحلقات والعديد من العروض والمواقف، نحن ممتنون جدًا لكم جميعًا، الذين شاهدونا طوال هذه السنوات خلال الأوقات الجيدة، والأوقات السيئة، والسعادة والدموع وكثرة العلاقات والأولاد.

 

وتابعت : سنعتز إلى الأبد بالذكريات الرائعة، وعدد لا يحصى من الأشخاص الذين قابلناهم على طول الطريق، شكراً لآلاف الأفراد والشركات الذين شاركوا في هذه التجربة، واختتمت رسالتها : إن هذا البرنامج جعل منا ما نحن عليه الآن، وأنا سأظلّ مدينة للأبد لكلّ من دعم دوراً في رسم حياتنا المهنية وتغيير حياتنا للأبد. 

 

 

❤️💔 pic.twitter.com/PaAF4hgmU5

— Kim Kardashian West (@KimKardashian) September 8, 2020

 

 

أيضا غردت كلوي كارداشيان قائلة : «المشاعر تفيض اليوم ... التغيير صعب لكنه أحياناً مطلوب»، وبدوره قال المتحدث باسم قناة «E» في تصريح لشبكة CNN : «كان امتيازًا مطلقًا وسنفتقدهم من صميم القلب، نحترم قرار الأسرة في أن يعيشوا حياتهم دون كاميراتنا».

 

وبتلك الخطوة يبدو أن عائلة كارداشيان قررت أن تكتفي بمشاريعها الخاصة، التي تبدوا أنها كافية لجعلهم يبتعدوا عن الأضواء، وظهر ذلك عندما اختارت مجلة فوربس عام 2019، كايلي جينير كأصغر مليارديرة عصامية بفضل تجارة منتجات التجميل الخاصة بها، بينما أصبحت كيندال عارضة أزياء مشهورة ومعروفة، واستغلت كيم شهرتها في إنشاء عدة مشاريع تجارية بما في ذلك الملابس والعطور، إلى جانب الإعلانات من المجلات والعلامات التجارية التي تقوم كلوي بإدارتها وتربح مبالغ ضخمة منها، بينما قامت كورتني بإطلاق موقع تسويق ولايف ستايل خاص بها يدعى «بوش»، وبذلك تكتفي العائلة بمشاريعها الخاصة بعد اعتزال الكاميرات.