رئيس مجلس الإدارة
أحمد عصام فهمي
رئيس التحربر
عبدالحميد العش

كل النجوم صوت وصورة

خاص .. اعتزال إليسا على طريقة الزعيم جمال عبدالناصر

إليسا
إليسا

هل تتذكر خطاب التنحي الشهير للزعيم جمال عبدالناصر عقب حرب 1967؟ هل تتذكر المظاهرات التي خرجت للشوارع تهتف للرئيس الراحل مرددة الهتاف الشهير «لا تتنحى» وهو ما دفع ناصر للتراجع عن قراره واستكمال مهمته مرة أخرى، فهل يعيد التاريخ نفسه من جديد ولكن في الوسط الفني هذه المرة؟.. الإجابة تعرفها في السطر الأخير.



بعيدا عن صورها وأغانيها، أشعلت إليسا اليوم السوشيال ميديا حقا وصدقا بعد إعلانها اعتزال الغناء عقب صدور ألبومها الجديد، وذلك من خلال تغريدة كتبتها عبر صفحتها بموقع «تويتر».

 

تلك التغريدة التي حظيت باهتمام بالغ من جانب رواد مواقع التواصل الذين أطلقوا هاشتاج #كلنا_إليسا والذي تصدر قائمة البحث أو التريند على تويتر في لبنان وغيرها من دول الوطن العربي.

 

إليسا في تغريدتها قالت إنها لن تستطيع الاستمرار بالعمل فى مجال يشبه المافيا، وهو التعليق الذي فسره العديد من المتابعين بأن المقصود بتلك الرسالة غير المباشرة هي شركة روتانا، خاصة مع توتر العلاقة بين الجانبين خلال الفترة الأخيرة بسبب حقوق الديجيتال، تحديدا مع إطلاق DEEZER.

ما دعم الفكرة هي تويتة هيفاء وهبي التي تشهد علاقتها بشركة روتانا نفس التوتر وقالت فيها: انتصرتي على ظروف أصعب يا إليسا لا نحنا ولا جمهورك ولا ناسك منرضى بهيك قرار!! بدك تضلك تغني وتنوري المسارح واللي مش عاجبه هو اللي ينقبر يمشي.

 

 

من جهته حاول سالم الهندي الرئيس التنفيذي لشركة روتانا نفي التهمة عن شركته، حيث علق على تغريدة إليسا قائلا: إليسا أنتي نجمة كبيرة وأثبتي وجودك في الساحة الغنائية وقرارك ليس ملكك لوحدك وأحنا كروتانا داعمين لك ولمسيرتك الفنية من البدايات إلى الآن وسنستمر بإذن الله ولا تيأسي فأنتي مازلتي بقمة العطاء ولا تلتفتي للقلة النشاز في الوسط الفني فنحن أقوياء وسنستمر بإذن الله وجمهورك الوفي معك.

 

من الكواليس ومن مصادرنا المقربة من إليسا، عرفنا إن قرارها غير نهائي وإنه بمثابة ورقة الضغط لحفظ حقوقها في الديجيتال والحفلات وإنها ستعلن خلال الأيام القليلة المقبلة إنها تراجعت عن قرارها بناء على طلب الجماهير.