كل النجوم صوت وصورة

رمضان زمان .. كمال أبورية : الرجالة زعلوا مني بسبب مسلسل «قاسم أمين»

كمال أبو رية - شخصية قاسم أمين
كمال أبو رية - شخصية قاسم أمين

لمع نجم كمال أبورية من خلال العديد من الأعمال الدرامية وخاصة المسلسلات التي عرضت في شهر رمضان، حيث قدم العديد من الأعمال الرمضانية الناجحة ومنها، أم كلثوم، قاسم أمين، جمهورية زفتى، وسوق العصر .



 

وتواصل معه «خبر أبيض» ليروي لنا كواليس تلك الأعمال وردود الأفعال التي علقت بذهنه من الجمهور، وقال : من أكثر الأعمال التي تركت بصمة لدى المشاهد هي «سوق العصر»، و«أم كلثوم»، و«قاسم أمين»، وأتذكر بعض المواقف التي تعرضت لها بعد هذه الأعمال، فمثلاً بعد عرض مسلسل «قاسم أمين» كنت أقوم بتصوير مسلسل آخر بمدينة الإنتاج الإعلامي، وفوجئت بأحد المسؤولين بمدينة الإنتاج الإعلامي ومعه وفداً من مختلف الجنسيات قد حضر من أمريكا خصيصاً لمقابلتي، هنئوني بشدة على نجاح المسلسل وأكدوا على متابعتهم للعمل بشغف، وفوجئت وقتها بأن هذا العمل يتم متابعته على نطاق واسع، منها الجاليات العربية في الخارج أكثر من متابعة المصريين من داخل مصر.

 

واستكمل قائلاً : أتذكر أيضاً حينما دعاني أحد رجال الأعمال الهامين بجدة وهو أستاذ أحمد باديب، وقام بعمل ندوة لي وكانت بعد عرض مسلسل «قاسم أمين» أيضاً، ووجدت حالة من التحرر إلى حد ما فقد خلعن السعوديات العباءات ولبسن ملابس عصرية وقلن لي أن المسلسل أثر بتفكيرهن، وكان المكان مغلق وهذا تزامناً مع عرض المسلسل وتأثروا بأفكار قاسم أمين، أما ردود أفعال الرجال كانت طريفة للغاية فكان يقابلني أيرجل من الجمهور يقول لي «إنت اللي عملت فينا كده».

 

وعن كواليس تصوير مسلسل «جمهورية زفتى» وعرضه في رمضان، قال : كان الراحل  إسماعيل عبدالحافظ يحب السهر والعمل ليلاً، فكان يجمعنا نهاراً نتناقش ونحن صائمون، ونتناول الإفطار سوياً جميعاً، وبعد الإفطار نبدأ تصوير ونعود لمنازلنا صباحاً، وننام ساعات قليلة، لنجده يتصل ويجمعنا من جديد فهو كان يحب التجمعات فكان يحضرنا قبل التصوير بـ 4 أو 5 ساعات بدون عمل لتبادل أطراف الحديث فقط وضم العمل نجوم مثل ممدوح عبد العليم، عبد الرحمن أبو زهرة، صبري عبد المنعم، وكانت من أجمل الأيام وأتمنى أن تعود.

 

 

لا يوجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق