رئيس مجلس الإدارة
أحمد عصام فهمي
رئيس التحربر
عبدالحميد العش

كل النجوم صوت وصورة

نيروبي ليست أولهم .. هؤلاء أبكوا الملايين في La Casa de Papel

أبطال la casa de papel
أبطال la casa de papel

يمتلك المسلسل الأسباني الشهير La Casa de Papel والذي يعرض على شبكة نتفليكس منذ عام 2017، بقاعدة جماهيرية كبيرة.



 

لذا مع بداية عرض الموسم الرابع منه، حرص الجميع على مشاهدة حلقاته، ليتداول جمهور المسلسل أهم الأحداث عبر مواقع التواصل الاجتماعي والتي كان أبرزها رحيل نيروبي التي تلعب دورها ألبا فلورس، بعدما تلقت رصاصة في الرأس.

 

كان موت نيروبي واختفائها من الأحداث صادماً للكثيرين، إلا أنها ليست المرة الأولى التي يرحل فيها أحد أبطال المسلسل. 

 

أولسو أول ضحايا العصابة

 

وكان أولسو هو أول واحد في ضحايا مسلسل La Casa de Papel، ففي نهاية الجزء الأول من المسلسل، وقع أولسو ضحية على يد إحدى أقاربه الذي قام بقتله، لتبدأ من بعده سلسلة تضم عدد من الضحايا.

 

الشرطة تقضي على برلين في الجزء الثاني

 

إن كنت من متابعي المسلسل فبالتأكيد تعلم أن برلين - بيدرو أولنسو - هو الشقيق الأكبر للبروفيسور، والذي أيضاً رحل خلال أحداث الجزء الثاني من المسلسل على يد الشرطة.

 

ورغم أن رحيله كان في الأساس محاولة انتحار حيث قرر أن يضحي بنفسه لحماية فريقه، بعدما تم تشخصيه بمرض خطير لن يجعله يعيش سوى 7 أشهر، إلا ان هذا لم يمنع الجمهور من الحزن لعدم تواجده في باقي الحلقات.

 

رحيل موسكو بسبب دنفر

 

في بداية عرض حلقات الجزء الثاني من المسلسل كان موسكو مازال حديث الخروج من السجن، وقد اتخذ قرار لتغيير حياته.

 

إلا أن ابنه دنفر أقنعه في أن يقدم له خدمة أخيرة ليساعده في سداد دينه، وكالعادة في أغلب الأفلام والمسلسلات، يموت الشخص في آخر مهمة يقوم بها، وهو ما حدث مع موسكو عندما فقد حياته على يد الشرطة.