كل النجوم صوت وصورة

بالفيديو .. 10 معلومات لا تعرفها عن نادية لطفي

نادية لطفي
نادية لطفي

رحلت أمس الثلاثاء الرابع من فبراير الجاري نادية لطفي عن عالمنا، تاركةً إرثاً من النجاحات الفنية، ومحبة كبيرة من جمهورها .. وخلال هذا الفيديو يستعرض «خبر أبيض» أبرز 10 معلومات عن النجمة الراحلة.



- ولدت في حي عابدين بالقاهرة لأب مصري وأم مصرية اسمها «فاطمة» من محافظة الشرقية، وليس كما ردد البعض أنها «بولندية».

- اسمها الحقيقي  «بولا محمد لطفي شفيق»، اكتشفها المخرج رمسيس نجيب وقدمها للسينما، واختار لها الاسم الفني «نادية لطفي» من شخصية فاتن حمامة نادية في فيلم «لا أنام».

- كانت تتمتع بروح وطنية عالية منذ شبابها، فكان لها دوراً هاماً في رعاية الجرحى والمصابين والأسرى في الحروب المصرية والعربية، بداية من العدوان الثلاثي عام 1956.

- نقلت محل إقامتها خلال حرب أكتوبر 1973 إلى مستشفى القصر العيني، من أجل رعاية المرضى.

- في عام 1982، وأثناء حصار بيروت سافرت إلى لبنان وانضمت للمقاومة، وسجلت جميع الأحداث، ونقلتها إلى العالم، وفضحت  أعمال «إرئيل شارون» ضد اللبنانيين.

- قامت بخلع حذائها لتضرب شخص إعترض على موعد حفل إعلان نتائج اكتشافات داخل الهرم الأكبر، وقالت له: «أنت شايف المصريين فرحانين وأنت جاى تفسد فرحتهم».

- قدمت طيلة حياتها مسلسل تليفزيوني واحد بعنوان «ناس ولاد ناس»، ومسرحية واحدة فقط.

- لم تتألق فنياً فقط، وإنما كان لها نشاطاً ملحوظاً في الدفاع عن حقوق الحيوان منذ بداية ثمانينات.

- كانت تهتم بالأدب والثقافة وكانت لها كتابات أدبية متعددة وتعد قارئة جيدة جداً، وسياسية محنكة.

- تلقت خبر وفاتها أكثر من مرة وهي على قيد الحياة بروح فكاهية، وكانت ترد قائلة: «أنا والبقية في حياتي يعني شايفة المحبين ليا عملوا إيه، واللي اتأخر في العزا ليّا معاه كلام تاني».  

شاهد الفيديو التالي …

 

 
 
 

لا يوجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق