رئيس مجلس الإدارة
أحمد عصام فهمي
رئيس التحربر
عبدالحميد العش

كل النجوم صوت وصورة

محي إسماعيل في ذكرى سمير غانم : كان ونس لكل من يعرفه وألح عليّ لأشارك فى مسرحياته ولكنى رفضت

سمير غانم ـ محي إسماعيل
سمير غانم ـ محي إسماعيل

تحل اليوم 15 يناير ذكرى ميلاد الفنان الراحل سمير غانم، الذي ولد في مثل هذا اليوم من عام 1937، ورحل بعد معاناته مع فيروس كورونا، تاركاً حزنًا شديدًا لجمهوره وكل محبيه.



 

محي إسماعيل كان صديقًا مقربًا من سمير غانم، وفي تصريح خاص لـ خبر أبيض قال عنه : سمير الله يرحمه كان ونس، وهنا أقصد الكلمة بكل معناها، من دفء وطيبة واحتواء وراحة نفسية لكل من يتعامل معه، وكان مدرسة فنية منفردة، استطاع ونحن أكثر من يفهم ذلك، أن يصنع لنفسه مساراً مختلفاً لم يسبقه إليه غيره، وللعلم لم يستطع أحد أن يسير خلفه على نفس مساره لأنه مسار مختلف تماماً يرتبط بسمير نفسه.

 

وتابع : رزقه الله بطاقة كبيرة، مهما تقدم به العمر تشعر أن لديه طاقة وكان ذلك واضحاً حينما تشاركنا في خلي بالك من زوزو، حيث كان دينامو حركة وطاقة إيجابية وانتعاش، ويظهر هذا أيضاً في وقوفه على المسرح، وقد طلب مني وألح كثيراً أن أشاركه في مسرحياته ولكني رفضت لأنى لا أمتلك طاقته التي يتطلبها المسرح.

 

وأنهى محي إسماعيل حديثه عن سمير غانم قائلاً : لم أخسر  فقط صديقًا بفقدانه، بل فقدت أكثر من كان يقدم كوميديا راقية مبهجة، لقد فقدنا جميعا ركنًا أساسيًا من الفن المصري برحيل سمير.