رئيس مجلس الإدارة
أحمد عصام فهمي
رئيس التحربر
عبدالحميد العش

كل النجوم صوت وصورة

ابنة شويكار في ذكرى ميلادها : أمي رفضت الإنجاب من عمو فؤاد وارتبط بعدها بدكتوره جامعية ولم يتزوجها

شويكار - ابنتها منة الجواهرجي
شويكار - ابنتها منة الجواهرجي

تحل اليوم 24 نوفمبر، ذكرى ميلاد دلوعة السينما والمسرح الفنانة الراحلة شويكار، التي ولدت عام 1938، ورحلت عام 2020، تاركة حزنًا كبيرًا بقلوب كل من عرفها ووصفها بكونها صاحبة واجب، وتواصل خبر أبيض مع ابنتها منة الجواهرجي لتكشف عدد من خبايا وأسرار علاقتها بالفنان فؤاد المهندس.



 

وقالت منة في تصريح خاص : مازالت تسكن قلبي وروحي ولن ترحل عنهما، فهي موجودة حتى في صوتي وطباعي، ولا أقتنع بكونها قد رحلت، فأمي ما زالت بداخلي رحمة الله عليها، وتابعت : عمو فؤاد كان أبي وليس زوج أمي وكانت علاقتهما بها الكثير من الألغاز والتصرفات التي مهما وصفناها لن نجد لها معنى سوى الحب.

 

وأضافت : ربما ما يجعل البعض يتعجب هو عدم إنجاب أمي من عمو فؤاد، وما يجعلهم يتعجبون أكثر هو كونها كانت هي الرافضة للإنجاب وكان يقول لها : لو خلفنا طفل هيكون أخ لـ محمد وأحمد ومنة يقربهم أكثر من بعض، وكانت تجيب : لو خلفت مش هعرف أحبه أكتر منهم. ولكن هذا لم يكن سببًا في انفصالهما، وحبها له وحبه لها ظل لآخر لحظة في حياة كل منهما، ودائماً كانت تقول لي : فؤاد وحشني.

 

وأضافت : بعد انفصال والدتي عن عمو فؤاد تقدم لخطبة دكتورة جامعية، وبالفعل تمت الخطبة ولكنها لم تستمر، ربما لأنه لم يحب في حياته إلا أمي ولم يحب أن يظلم أخرى معه، فهذا الحب لم أر مثله، وأذكر يوم وفاته ذهبنا لمنزله واستأذنت هي لتدخل غرفته قبل خروجه وظلت بجواره ساعة إلا ربع وحدها.