رئيس مجلس الإدارة
أحمد عصام فهمي
رئيس التحربر
عبدالحميد العش

كل النجوم صوت وصورة

المخرج علي عبدالخالق عن حسين الشربيني في ذكرى وفاته : أدى دوره في جري الوحوش بصدق ولم يأخذ حقه في السينما

علي عبدالخالق - حسين الشربيني
علي عبدالخالق - حسين الشربيني

في مثل هذا اليوم 14 سبتمبر، رحل الفنان العبقري حسين الشربيني، تاركًا أعمال تحمل اسمه وحبًا جماهيريًا له جعله يعيش في قلوب جماهيره، ولعل من أبرز أعماله هو فيلم جري الوحوش، الذي قدم خلاله دور المحامي التقي الذي ينصح أصدقائه بعدم معصية الله.



 

وتواصل خبر أبيض مع علي عبدالخالق مخرج الفيلم ليحدثنا عن المواقف التي جمعته بـ حسين الشربيني في كواليس العمل وقيمة هذا الدور بالنسبة له وقال في تصريح خاص : حسين الشربيني موهبة لم تأخذ حقها في السينما المصرية، كان بداخله أضعاف ما قدم، وكان قادرًا على أداء أي دور بشكل مبسط دون مبالغة في الأداء، ولعل دوره في جري الوحوش شاهدًا على ذلك، فقدم دور محامي تقي ينصح دون تعصب، ويحاول إقناع المخطئ دون تعالي، قدم حسين هذا الدور بشكل مذهل.

 

وتابع : لأنه كان هادئًا كالنسمة كواليسه في الفيلم لم تشهد أي خلافات أو مضاغنات، بل بالعكس كان مبهجاً ووقتما حضر تحضر السعادة لفريق العمل بأكمله، ومتعه الله بخفة ظل لطيفة دون ضجة، كان كالطيف فعلياً لا تشعر أنه كالنسيم يسعد من يجاوره.

 

وأضاف : كواليسه معي كانت ما بعد الفيلم وليس أثناء التصوير، حيث قدم دوره بشكل جعل الجمهور يتوحد معه ويصدقه، فكان يروي لي مواقفاً يتعرض لها بعد عرضه، عندما يذهب للصلاة بالمسجد يجد الشباب يلتفون حوله ويسألونه في بعض الفتاوى والأحكام الدينية، ظنًا منهم أنه على دراية بأمور الفقه لما قدمه في الفيلم من دور به الكثير من التقوى، ولم يكن يعطيهم الفتوى، بل كان يعتذر لهم عن الإجابة موضحًا أنه ليس أهلاً للفتوى.