رئيس مجلس الإدارة
أحمد عصام فهمي
رئيس التحربر
عبدالحميد العش

كل النجوم صوت وصورة

حسن يوسف عن حسين رياض : أبويا الروحي اللي منعني من بعثة لروسيا وكان سبب في نجوميتي

حسين رياض - حسن يوسف
حسين رياض - حسن يوسف

تحل اليوم 13 يناير، ذكرى ميلاد أبو السينما الراحل العملاق حسين رياض، تميز بأدائه لأدوار الرجل الطيب والأب الحنون، فكانت ملامحه الهادئة تدخل قلب المشاهد دون استئذان.



 

وبهذه المناسبة تواصل خبر أبيض مع الفنان الكبير حسن يوسف والذي يعتبر حسين رياض الأب الروحي له، فبدأ حديثه بقول : رحمة الله عليك يا أستاذي العظيم، يا من أخذت بيدي في أول الطريق وآمنت بموهبتي ودفعتني إلى الطريق الصحيح.

 

وتابع : لي معه قصة كبيرة تثبت كم كان لهذا الرجل نظرة ثاقبة وعميقة، حينما كنت طالباً في السنة الأخيرة بالمعهد، وكنت حينها أعمل بالمسرح القومي، وقدمت دور أحد الأبطال الخمس في مسرحية زواج الحلاق، وكان الأربعة  الآخرين عمالقة، وعلى رأسهم حسين رياض، فردوس حسن، عمر الحريري، سناء جميل وأنا، أعجب جداً بأدائي في الدور، ومنذ هذا الوقت تبناني فنياً.

 

وأضاف : في هذا الوقت تخرجت من المعهد ورشحت إلى بعثة لروسيا، وكنت في قمة سعادتي عندما أتتني هذه البعثة ذهبت إليه لأبشره بالأمر ليفرح معي، ولكني فوجئت به يقول لي : بعثة إيه يا خايب هترجع بالكتير مخرج في المسرح القومي، بـ 80 جنيه في الشهر لكن دلوقتي مستقبلك في السينما قدامك وهتكرر نجاح أنور وجدي، إوعى تسافر. 

 

واستكمل : تعجبت من ردة فعله، وقلت أين أنا من أنور وجدي العبقري الذي صنع أمجاداً بالسينما، وظللت مصراً على رأيي، ولخوفه الشديد من أن أسافر بالفعل قام بتسليط رمسيس نجيب ليتعاقد معي بعقد احتكار ليمنعني من السفر، وصدق توقعه، وظل يتابعني والتقينا بعدها بأعمال سينمائية، وقال لي : شفت أديك بقيت بطل ونجم في السينما المصرية.

 

وأنهى يوسف حديثه قائلاً : هو الأب الروحي لي في الوسط الفني وحتى على المستوى الإنساني، فقد كان ينظر للمستقبل، ولم ينظر تحت قدميه مثلما فعلت، وأقول له نسيانك صعب يا أستاذي العظيم.